( ابو وجيه ) فنان لبناني مغترب وعلاقته العميقة بالفن المصري



( ابو وجيه ) فنان لبناني مغترب وعلاقته العميقة  بالفن المصري
الفنان: ابو وجيه - لبنان 


كتب م. حسين خليفة عطية 

 الطرب المصري وهوس الشوام

ليس غريبا ان نسمع ونعرف احد اخواننا الشوام يعشقون ام كلثوم او سيد درويش فلقد كانت مصر هي مناره الثقافه والطرب العربي طوال عقود من الزمن كانت فيها القوه الناعمه لمصر هي الفنون بانواعها واشكالها ونجب ان نذكر هنا فضل سوريا ولبنان علي انتشار الاغنيه المصريه ومن امثله الموهوسين بالطرب المصري الفنان محمد وجيه او كما يطلقون عليه في المانيا ابو وجيه الذي يعشق الفن المصري ويغرد لام كلثوم وسيد درويش وعبدالوهاب كأنه عاشق يتعبد في محرابهم ويحفظ عن ظهر قلب كل الحان السنباطي وبليغ حمدي وعبدالوهاب وهو دائما ما يشدو بالنهر الخالد او تجدههائما في عندما يأتي المساء بينما تتلبسه حاله من الوجد عندما تنطلق حنجرته الذهبيه بأغاني عبدالحليم 



إضافة شرح



رغم غربته في المانيا مهاجرا من لبنان الا ان الطرب العربي الاصيل متجذر في وجدان ابو وجيه ولا تخلو حفلاته او امسياته وسهراته من لحن مصري او مقطع لاغنيه بديعه لام كلثوم مثل انت عمري او الاطلال او الحب بعشق كل جميل وهو بحق صاحب قلب جميل ولذا تجده عاشق لاروح لمين او حب ايه واحيانا كثيره يغرد كطير ولهان بطقطوقه لخالد الذكر سيد درويش او ذكريا احمد مكتفيا بنقرات علي العود الذي يسلب العقول



ستظل لبنان هي لبنان دره الشرق وعروس العرب وحامله لواء الجمال والطرب فتحيه لمجمد وجيه العاشق لمصر

0/أكتب تعليق

أحدث أقدم