الكتابة حب - قصيدة بقلم الشاعر الأديب/ أ . د . بومدين جلالي - الجزائر

بقلم الأديب/  أ . د . بومدين جلالي - الجزائر

الشعر ديوان العرب، تاريخ قديم حديث من الإبداع، من الفكر، من مناقشة كل شئون الحياة، فقد كان الشعر يدخل في  كل شيء في حياة العربي، من حديث عن الذات وعن الغير، وصف وتحليل هجاء ومدح، كل ما كان يمت لمعيشتهم بصلة، يكتبون عنه شعرا،  واستمرت حياتهم هكذا، وفي كل عصر تجد المبدعين، والذين يشكلون تاريخا مشرفا من العصر الجاهلي وحتى يومنا هذا .. 

***********************************************

الكِتابَة حُبٌّ  ..
عنْدمـا أكْتبُ عنْ حُبِّ حَيـــاتي ** تَشْعُرُ الرّوحُ بِأنِّي في صَلاتِي

هُوَ سِرٌّ ودُمـوعٌ في خُشـوعٍ،** هوَ صمْتٌ صـارخٌ في ليْلِيـــاتِي

أدْخلُ الْمِحْرابَ والشَّوْقُ  يُريني**نُورَ طَيْفٍ بيْنَ هَوْلِ الظّلُمـاتِ

قَلمِـي في الْيَدِ، والرَّعْشَةُ وَحْيٌ ** فيهما، والْحِبْرُ يُغْري كَلِمـاتِي

يا لعِشْقي حِينَ يبْدُو كُلُّ هَمْسٍ** نَشْوَةً في جُودِ سِحْرِ الْبسَماتِ !

عابِدٌ أوْ سائِحٌ أنْتَ فُؤادي** في رِحابِ الْوَصْلِ بيْنَ الْمُفْرَداتِ ؟

في الْمَعاني رفْرَفَتْ عَيْنُكَ طَيْراً**مِنْ طُيورِ الْوَجْدِ فَوْقَ الرَّبَواتِ

وعَبيـرُ الْمَرْجِ يَجْتاحُ السَّواقي ** بِعُطورٍ مِنْ رِياضٍ سابِغـاتِ

ويُحاكِي الْبَيْتُ فِرْدَوْسَ نَعيمٍ ** فـاقَ بِالْحُسْنِ أَثيـرَ الْفاتِنــــاتِ

فكَأنَّ الْحَرْفَ ما كانَ بَياناً**بَلْ وُلُوجاً في رُضابِ الْمُعْجِزاتِ

وكأنَّ النّفْسَ ذابَتْ في الْمَبـاني ** وصَدى أنْغامِها مُشْتَهَياتِي

وكأنَّ الْأرْضَ لمْ تُصْبِحْ تُراباً** بلْ زَكاةً مِنْ بَقايــا الْهَفَواتِ

فأرَانــي مَرَّةً في غَيْمِ يوْمٍ ** ماطِرٍ يُلْغي جَفـــــافَ الْفَلَواتِ

وأرَاني مَرّةً في دِفْءِ شَمْسٍ**يَحْتَسِي صَفْوَ بَهاءِ الثّلْجِيــاتِ

وأرَانــي مَرَّةً أرْفُلُ حُرّاً ** بَعْدَ مَـــــاضٍ، قَبْلَ أنْ يَأتِيَ آتِ

بِسَلامِ الْحُبِّ أنْهِي كُلَّ حَرْبٍ** بِارْتِقاءِ الْفَتْحِ أسْمُو لِنَجـــاتِي

وحُروفي فَيْضُ إلْهامٍ رَقُوصٍ**يَغْرِفُ الشِّعْرَ بِإشْرَاقِ الْأداةِ

فإذا النَّصُّ ضَحوكُ الثّغْرِ يَجْلُو**راسِماً عَزْفَ غَرامي في الْحياةِ

وإذا بِي وَجْهُ بِشْرٍ مِنْ هُدوءٍ ** يَزْدَهِي في شَطِّ ألْبابِ الْهُداةِ.

************************************************

تقلُّبات  ...

حيناً أراني في السماء أسيـرُ ** والصفْوُ حوْلي في الفضاء يَطيـرُ

والكائنــاتُ على الهواء تُناجي ** رمْزاً لهُ الشّوْقُ العظيـم يُشيــرُ

والْحبُّ بيْـن النّاس يرْفُلُ جهْراً ** حتّى غدا الْكَوْنُ الْبديــع يُنيــرُ

وإذا اسْتفقْتُ مِنَ الهيـــام أرانـي ** بين المآسي والفؤادُ كَسيــــرُ

حقْدٌ وحزْنٌ، والْهُمـــومُ فُيوضٌ ** والْجَوْرُ يفْتِكُ والمآلُ خطيـــرُ

*****

حيناً يُنــاديني السّلامُ بسِلْمٍ، ** والْعيْشُ أمْنٌ والْهدوءُ بَشيــــــــرُ

لا حرْبَ في أفق الرّحابَة تَعْوِي ** لا خوْفْ يبْدُو وَالْأمانُ أميـرُ

لا سطْوَ لا إجْرامَ لا ما يُلْغِـي ** أطْيافَ ودٍّ، والرّخاءُ مَطيــــرُ

وإذا فتحْتُ الْعَيْنَ بعْدَ غيـابٍ ** ينْهالُ فيها الْقصْفُ والتّفْجيـــرُ

تجْري الدّماءُ على الدّماءِ يَباباً**والْمَوْتُ يَصْرخُ والْبقاءُ عسيرُ

*****

حيناً تُلاطفُني السّعادةُ جُوداً**منْها، ورُوحي في الْمُروجِ عبيرُ

فأرافِقُ التّغْريدَ بيْن سَخـــاءٍ ** وأناقةٍ فيها الْميـــــاهُ خريـــــرُ

والْأرْضُ حَوْلي بالْمَباهي تزْهُو**والصّحْوُ عزْفٌ والتّرابُ حريرُ

وإذا رجعْتُ إلى مَوَاجِع دهْري ** يجْتاحُني التّعْفينُ والتّدْميــرُ

فأرَى الْخُطوبَ تدُوسُ كُلّ حَياةٍ**وأرَى الْمُنَى نحْوَ الْفَناءِ تَسيرُ.

************************
3- دِمَــــاءُ المَسـَــاءِ ..

1. قـُـبَـيْـلَ الأصِيـلِ غـــــزانَا الهُبوبُ، // وشـَـــطّ الهَوى تـَـشـْـتـَـهِيــهِ القـُـلـُوبُ
2. هُيَــامٌ وَشِعْـــرٌ وَوَهْـــجٌ ظـَـرِيـــفٌ // وَمَــا لـَـذَّ مِــــنْ بَسَـمَـــــاتٍ تـَـطِيـــبُ
3. فـَـلـَـمـَّـا رَأيـْـتُ دَمَ الشـَّـمْسِ سَيْــلاً // تـَهَــــاوَى الفـُـــــؤادُ وَرُحْــــتُ أذُوبُ
4. فـَـقـَالـَـتْ مِيَـــاهٌ بِمَـــوْجٍ غـَـرِيــقٍ: // "لـَـعَـــلَّ الحَيَــــاةَ سُـقـُـــوطٌ كـَـئِيـــبُ
5. تـُــدَاهِمُنـَــا بِالجِـــــرَاحِ فـَـنـَـغـْــدُو // بَـقـَـايَا تـَـلاَشـَـتْ وَعَصْـــرًا يَغِـيـبُ!"
6. أشـَــارَتْ فـَـتـَـاتِـــي بِهَمْسٍ غـَـيُورٍ // "أتـَـعْـشـَـقـُـنِـــي أمْ مُنـَــاكَ الغُـرُوبُ؟
7. وَقـَـلـْـبِي يَسِيــرُ عَلـَـى صَهْـدِ حُـبٍّ // دَوَامًـــا، كـَـأنــِّي سَـــرَابٌ غـَـضُـوبٌ
8. فـَـقـُـلـْـتُ: "أيَا رَوْعَة البَحْرِ لـَـوْ لا // شـَــذاكَ لـَـسَــادَ القـَـذى وَالخُطـُـــوبُ
9. دَعِـينِــي، أنـَــا جَــالِسٌ فِــي سَعِيـرٍ // وَمَــــا بَـيْـنـَـنـَـا يَـزْدَرِيــــهِ اللــَّـهِيــبُ
10. تـَـكـَــاثـَــرَ لـَـــوْنُ الدِّمَــاءِ مَسَـــاءً // وَغـَــابَ الــــدَّوَاءُ وَنـَــــاءَ الطـَّـبِيــبُ
11. تـَجَهَّـــمَ وَكْـــرُ السَّـمَــــاءِ بَـيَــاتــًـا // فـَهَــامَتْ دُمُــوعٌ وَصَــدْرِي ثــُـقـُـوبُ
12. دَعِـينِي فـَـمَا عَــادَ يُغْـرِي ضَبَــابِي // ضِيَــاءٌ صَفـَـــا، أوْ ظـَـــلامٌ مَهِـيـــبُ
13. تُطـَـارِدُنِي نـَـسْمَـــةُ الرَّمْــسِ أنـَّـى // حَـلـَـلـْــتُ، فـَـيَـطـْـفُو الرَّدَى وَالنَّحِيبُ
14. وَيُـرْعِـبُـنِـــي لـَـوْنـُــهَــا بِــصَـــدَاهُ // إذَا اللـَّــوْنُ حَــالَ كِــتـَــابًـــا يُجِـيـبُ".
15. وَغــبـْــتُ غِـيَـــابـًــا عَسِيرًا طَوِيلاً // وَجِـسْمِــي عَلـَى الرَّمْــلِ حَجْمٌ غَرِيبُ
16. وَكـَانـَـتْ فـَـتـَاتِي خـَـيَـالاً ظـَـرِيفـًـا // يَـقـُــــولُ الـــــذِي لاَ تـَــرَاهُ الــدُّرُوبُ
17. فـَـمَــا هَــدَّنِــي غـَـيْـرُ حُرْقٍ جَرِيحٍ // مَـتـَـى هَـــامَ، قـَــامَ الأذَى وَالحُـرُوبُ
18. تـَـطـُولُ الثـَّـوَانِي القِصَارُ وَتـَـقـْسُو // كـَــــــأنَّ الــــوُجُــــودَ دَوَارٌ رَتِــيـــبٌ
19. يُـبَـاغِــتـُـنِي قـَهْــرُهَــا، وَاللـَّـيَــالِـي // حِصَــارٌ تـُـغـَـطـِّـي رُؤاهَـا الكـُـرُوبُ
20. يُـرَفـْـرِفُ صَـبْـرِي يَــؤُوسًا كـَطَيْرٍ // كـَـسِيــرٍ يُـنـَـــادِي يَــدَيْـــهِ الجَـنـُــوبُ
21. يُحَــاوِلُ، وَالقـَـلـْـبُ يَـبْغِـي رَحِيــلاً // وَجَـذبُ الحَيَـــاةِ عِـنـَــــادٌ صَخُــــوبُ
22. وَنـَـــابٌ - هُـنـَــا وَهُـنـَـاكَ - مُـرِيـدٌ // ضِعَـــافـًـا إذا مَــا تـَـجَـلـَّى الهُـبُـــوبُ.
23. يُـقـَـاتِـلـُـنِـي حِقـْـدُ لـَـيْـــلٍ ظـَـلـُـومٍ، // هُــزِمْتُ وَضَاقـَــتْ رُبــىً وَسُـهُــوبُ
24. تـَـصَــدَّعَ سُمْــكُ الجِبَـــالِ جهَـارًا، // فـَـضُــعْـتُ كـَـمَا ضَاعَ وَكـْـرٌ رَحِيبُ
25. تـَجَـافـَى سَحَـابِـي فـَجَفـَّـتْ مِيَاهِـي، // وَهَــا قـَـدْ تـَـلاشـَى المَكـَــانُ القـَـشِيبُ
26. فـَـمَـــاذا أضِيـــفُ إذا كـَـائِـنـَــاتِــي // تـَـرَامَــتْ فـُـتـَـاتــًا، وَقـَـبْـرِي خَطِيبُ
27. عَـلـَـى مِنـْـبَـرٍ مِنْ رُخـَــامٍ مُصِيحًا: // "قِـفـُـوا إنَّ هَـــذا الزَّمَــــان عَصِيـــبُ
28. قِفُوا لا تـَـكـُونُوا شـَـتـَـاتـًا شـَـتـَـاتـًـا // فـَــــإنَّ الحَـيَـــــاة قِـيَــــــامٌ وَثـُـــــوبُ
29. قِفُوا كـَـالحُـرُوفِ إذا جَــــاءَ مِـنـْهَـا // ضِيَــــاءٌ مُـثِـيــرٌ وَوَحْـــــيٌ خَصِيــبُ
30. أنـَـا المَــوْتُ يَجْذِبُـنِـي سِحْـرُ دُنـْـيَـا // فـَـكـَـيْـفَ تـُـرِيــدُونَ قـَـبْـرًا يُـذِيــبُ؟".
31. تـَعَــالـَى حَـرِيـــقٌ فـَـعَـــمَّ صُــرَاخٌ // وَنـَـاحَـتْ قـُـلـُـوبٌ وَتـَــاهَـتْ شـُـعُوبُ
32. وَرَاحَ الــــوَرَى يَـتـَـبَـارَوْنَ جَـرْيًـا // إلـَى المَـــاءِ، وَالمَــــاءُ صَفْـوٌ حَلِيـبُ
33. فـَـلـَـمَّـا دَنـَـا رَكـْـضُهُـمْ مِـنْ مَجَـارٍ // يُـزَقـْـزِقُ فِـيـــهَـا خـَـرِيـــرٌ طـَــرُوبُ
34. وَيَعْـلـُــو عَـلـَـيْــهَـا نـــــدىً وَرَذاذٌ // بِمَــرْجٍ غـَـــزَاهُ الفـــــــرَاشُ اللـَّعُــوبُ
35. هُـنـَــاكَ تـَـقـَـاتـَــلَ شـَـيْـخٌ وَكـَهْـــلٌ // وَطِـــفْلٌ، فـَـدِيسَ الهَــــوَاءُ الـرَّطِيـبُ
36. وَسَـــاءَتْ وُجُــــوهٌ رَمَــاهَــا سِلاحٌ // بـِــــدَاءٍ وَرَاءَ خـُـطـَــــاهُ الـرقـــــيبُ
37. تـَـهَـدَّمَ لـَــــوْنُ العُـيُـــونِ حُطـَـامـًـا // فـَـمَــاتَ اخْضِـــرَارٌ لِـشــــوْقٍ جَـذُوبُ
38. وَمَــاتـَـتْ زَخـَــارِفُ عِشـْـقٍ أنِـيـقٍ // فـَـلـَــمْ يـَــبْــــقَ إلاّ رَمَــــادٌ رَسِيــــبُ
39. تـَـبَخـَّــرَ مَــاءُ المَجَـــارِي هُــرُوبًا // مِـــنَ الحَرْبِ، وَالحَرِبُ غُولٌ رَهِـيـبُ
40. وَظـَــلَّ الغـُــبَــــارُ أسِيـــرًا لِرِيـــحٍ // فـَـكـَـــانَ الدَّمَـــارُ وَكـَـــانَ الغـُــرُوبُ.
41. هُـنـَــــاكَ تـَحَـرَّكَ وَحْــيُ فـَـتـَــاتِـي // فـَأنـْـقـَـذَنِـــي مِـــنْ وُجُــــودٍ يَـغِـيـــبُ
42. تـَـقــُـولُ: "لـَـقـَـدْ حَانَ وَقـْـتُ إيَابِي // كـَـفـَــانـَــا بَــقـَـــاءً، دُجَـــانـَـا مُرِيــبُ
43. أرَاكَ تـَـعِـبـْـتَ فـَـغِـبْــتَ - قـَـلِـيـلًا- // غِـيَــابًــا شـَـرُودًا، أيـَــا ذا الحَـبِـيـــبُ
44. يُـشـَـاكِسُـنِي الهَـــمُّ إنْ غِـبْـتَ حَقـًّا، // فـَـهَـلْ لِـي يَـدٌ فِي الأسَـى أوْ ذُنـُــوبُ؟
45. وَبَـــاسَمَــنِي ثـَـغْـرُهَــا كـَـرُبُــــوعٍ // إذا فـَـرِحَـــتْ، والشـُّـــرُوقُ ثـَـــؤُوبُ
46. وَعَـــادَتْ حَيَـــاةٌ رُوَيـْـــدًا رُوَيـْــدًا // إلـَــى دِمَــــنٍ دَنـَّـسَـتــْـهَـــا العُـيُــــوبُ
47. فـَـقـُـلـْـتُ لـَهَـا: "يَـا شـَـبَابَ سَمَائِي // وَيَــا بَسْمَـة الأرْضِ، أنـْـت الطـَّـبِـيـبُ
48. بَـيَاضُـكِ يَجْـذِبُــنِـــي مِــــنْ سَــوَادٍ // وَهَـمْـسُـــكِ فِــيـــهِ يُـقـَـــالُ النـَّـسِيــبُ
49. فـَـــلا تـَـنـْــزِلِـي مِنْ فـُـؤادِي دِيَارًا // كـَـسَــتـْـهَــا الــدِّمَــاءُ وَلـَـيْـلِي لَهــيـبُ
50. أنـَـا قـَـدْ جُرِحْــتُ مِــرَارًا جهـَــارًا // وَمَـــا زِلـْــت فِــي النـَّـكـَـبَـاتِ أجُـوبُ
51. سُقِـيــتُ كـُــؤوسًــا تـَـسِيـلُ سُمُـومًا // دَعَـــانِي إلـَـيْهـَــا شـُـعُــــورٌ عَجِـيــبُ
52. فـُـعُـــذْرًا وَعُــــذْرًا أرِيـــدُ دَوَامـًــا // إذا مَـــا غـَـــزَانِي لـَـظـًى أوْ شـُحُوبُ
53. وَإنْ غِـبْـتُ سَــوْفَ أكـُونُ انْـتِظَارًا // لِعـَـيـْـنـَـيـْـكِ، وَالعِشـْـقُ حُلـْمٌ صَحُوبُ
54. بِــعــَـيْــنِ السَّــمَـــاءِ أرَاكِ مَــسَــاءً // وَفِـيــهـَـا يُـنـَـاجَي اللـِّــقـَــاءُ اللـَّـبِـيـبُ
55. أنـَـــا عَـــائِــــدٌ ذاتَ يَــــوْمٍ سَيَـأتِي // فـَلا تـَـرْتـَـضِي البَـيْـــنَ، إنـِّي قـَـرِيبُ .
***********************
قصائد جميلة معبرة لشاعر أديب كبير ، جمل شعرية وصور موضوعة باتقان، دمت مبدعا متألقا اديبنا القدير موفق دائما ان شاء الله تعالى  ..



0/أكتب تعليق

أحدث أقدم